الفرق بين الكبسولة المبرمجة وبالون المعدة

الفرق بين الكبسولة المبرمجة وبالون المعدة
الفرق بين الكبسولة المبرمجة وبالون المعدة 

في الآونة الأخيرة ظهرت بعض الطرق الحديثة الخاصة بعلاج مرض السمنة المفرطة وذلك نتيجة زيادة عدد المرضى المصابين بها وارتفاع نسب الوفيات، وأيضاً بسبب كثرة مضاعفات السمنة المفرطة والتي تمثل خطراً وتهديداً على صحة المرء. هنا ظهرت عمليات السمنة مثل عملية التكميم وعملية تحويل المسار للتخلص من الدهون والوزن الزائد بدون ألم أو مجهود، لم تتوقف التطورات في عالم جراحات السمنة عند هذا الحد بل ظهرت تقنيات أخرى أحدث لعلاج حالات خاصة مثل بالون المعدة والكبسولة المبرمجة أو ما يعرف بالكبسولة الذكية. في هذا المقال سوف نشرح الفرق بين الكبسولة الذكية وبالون المعدة ومتى يتم اللجوء اليها ومن هو المريض المناسب لكل إجراء مع الدكتور أحمد المصري استشاري جراحات السمنة والمناظير وواحد من أفضل جراحي السمنة في مصر. 

ما المقصود بالكبسولة المبرمجة؟
الكبسولة المبرمجة أو الكبسولة الذكية هى أحدث تقنيات انقاص الوزن التي ظهرت حديثاً، وهى عبارة عن كبسولة يتم ابتلاعها عن طريق الفم بقليل من المياه. تستقر الكبسولة في المعدة وهنا يبدأ الطبيب في نفخ البالون الموجود داخل الكبسولة بعد تحلل الجزء الخارجي. يتم نفخ البالون عن طريق ملئها بسائل خاص. تعتبر تقنية الكبسولة المبرمجة من التقنيات الآمنة والفعالة في انقاص الوزن حيث أنها لا تشكل أي خطر على صحة المريض ولا تسبب أي مضاعفات عنيفة ولكن لها حالات خاصة حيث أنها لا تصلح لمرضى السمنة المفرطة والذي يكون لديهم مؤشر كتلة الجسم أكثر من 30 أو من يزيد وزنهم عن الوزن المثالي بأكثر من 10-15 كيلوجراماً.

لماذا سميت الكبسولة الذكية بالكبسولة المبرمجة؟
سميت الكبسولة بهذا الاسم لأنها مبرمجة على أن تتحلل بعد 4 أشهر من وضعها داخل المعدة حيث تتحلل وتخرج عن طريق الجهاز الهضمي و البراز بدون أي عمليات أو تدخل من قبل الطبيب وبدون أي ألم، لذلك سميت بالكبسولة المبرمجة أو الذكية.
خلال الأربعة أشهر هذه يكون الشخص قد فقد حوالي 10-15 كيلوجراماً ووصل إلي الوزن والشكل المثالي. بعد نفخ الكبسولة داخل المعدة فإنها تحتل جزءاً كبيراً من المعدة وتقلل إفراز هرمون الجوع مما يقلل من شعورك بالجوع وهذا بدوره يساعد على تقليل كميات الأكل التي يتم تناولها بشكل يومي.

مميزات الكبسولة المبرمجة:
1- أحدث تقنيات إنقاص الوزن والتي لا يتم فيها أي تدخل جراحي أو استخدام المشرط الطبي أو المنظار.
2- من أكثر إجراءات إنقاص الوزن أماناً حيث إنها لا تسبب أي مضاعفات أو خطر على الشخص، كما إنها مصنوعة من مواد تتقبلها المعدة وبذلك لا تسبب أي تهيج للمعدة.
3- لا تحتاج الي تخدير.
4- لا تتم بداخل غرفة العمليات ولكن يتم اجراؤها داخل العيادة ويتم بلع الكبسولة بالمياه.
5- فعالة حيث إنها تساعد على فقدان الوزن الزائد في 4 أشهر فقط.
6- يمكن إجراء الكبسولة الذكية والعودة لممارسة حياتك بشكل طبيعي بدون فترة نقاهة.
7- لا تسبب أي ألم أو وجع.
الكبسولة المبرمجة

طريقة اجراء الكبسولة المبرمجة:
1- يتم بلع الكبسولة باستخدام كوب من المياه داخل العيادة.
2- يقوم الطبيب بعمل أشعة للتأكد من استقرار الكبسولة داخل المعدة.
3- تكون الكبسولة متصلة بأنبوب صغير يتم من خلاله دفع سائل من نوع خاص والذي يعمل على نفخ الكبسولة داخل المعدة.
4- يقوم الطبيب بعمل أشعة مرة أخرى بعد نفخ الكبسولة والتأكد من وضعها واستقرارها بالمعدة.
5- يقوم الطبيب بفصل الأنبوب المتصل بالكبسولة وإخراجه من الفم.

إذاً ما هو بالون المعدة:
عملية بالون المعدة هي واحدة من عمليات إنقاص الوزن والتي يتم فيها وضع بالون داخل المعدة ثم نفخه عن طريق سائل أو محلول طبي معقم، يشغل البالون حيزاً كبيراً من المعدة بعد نفخه بالمحلول مما يقلل الشعور بالجوع ويقلل من قدرة المرء على تناول كميات كبيرة من الطعام.
بالون المعدة يتم صنعه من السيليكون ويتم إدخاله داخل المعدة عن طريق المنظار للتأكد من وضعه في المكان الصحيح قبل نفخه بالمحلول. تعتبر عملية بالون المعدة من العمليات السهلة والتي تتشابه مع الكبسولة الذكية قليلاً.
يحتاج وضع البالون داخل المعدة إلي المخدر الموضعي وتستغرق العملية حوالي 30 دقيقة.
يختلف بالون المعدة عن الكبسولة المبرمجة من حيث فترة استمرارها حيث تتحلل الكبسولة المبرمجة بعد 4 أشهر فقط بينما يستمر بالون المعدة لفترة تتراوح ما بين ال6 أشهر إلي سنة على حسب الحالة، كما أنه يحتاج إلي إزالته عن طريق المنظار على عكس الكبسولة الذكية والتي لا تحتاج إلي أي تدخل بل تخرج مع البراز.

من هو الشخص المناسب لإجراء بالون المعدة أو الكبسولة الذكية؟
الأشخاص الذين يعانون من سمنة بسيطة وليست سمنة مفرطة، أو من يكون مؤشر كتلة الجسم له أقل من 30.

ما هي التقنية الأفضل الكبسولة المبرمجة أم بالون المعدة؟
الإجابة على هذا السؤال تكون لصالح الكبسولة المبرمجة حيث إنها أسهل من حيث طريقة الإجراء وكونها لا تحتاج إلي المنظار لوضعها أو إزالتها من الجسم كما إنها أكثر أماناً.