ما هى أسباب السمنة المفرطة؟

ما هى أسباب السمنة المفرطة؟
السمنة أصبحت من الأمراض الأكثر انتشاراً في السنوات الأخيرة في أغلب المجتمعات و يصاب الإنسان بالسمنة بسبب تراكم  الدهون.
يحدث تخزين الدهون بسبب عدم التوازن بين السعرات الحرارية التي تدخل الجسم متمثلة في المأكولات و المشروبات، و بين السعرات الحرارية المستخدمة خلال النشاطات اليومية المختلفة من تنفس، هضم، نشاط بدني، تنظيم حرارة الجسم. فيما يلي أهم الأسباب التي تؤدي إلى السمنة:

1-النظام الغذائي الغير صحي: 

الإفراط في تناول الأطعمة الغير صحية، العالية السعرات، يعتبر العامل الرئيسي المباشر في الإصابة بالسمنة، حيث إنّ الإفراط في تناول الأطعمة الغنية بالدهون و النشويات و السكريات يزيد من وزن الإنسان بشكل كبير، و يشار إلى أن كل جسم له كم محدد من السعرات الحرارية التي يجب ألا يتجاوزها حتى لا يصاب بالسمنة، ففي حال تعدى هذه النسبة يزيد الوزن تلقائياً حيث يقوم الجسم بتخزين الدهون الزائدة.
و من المأكولات الغنية بالسعرات الحرارية هي الوجبات السريعة، الطعام المقلي، الأطعمة التي تحتوي كميات كبيرة من السكر، العصائر المصنعة، المشروبات الغازية و الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات و الدقيق الأبيض كالخبز و الأرز و المكرونة.

2- قلة ممارسة النشاط البدني:

قلة ممارسة الرياضة تؤدي إلى زيادة الوزن و السمنة، لذلك يعتبر نمط الحياة التي يعيشها الإنسان في حياته اليومية عاملاً مساهماً في السمنة إلى جانب الإفراط بتناول الأطعمة. 
هذا لأن قلة الحركة تؤثر بالسلب على عمل الجهاز الهضمي و عمل الهرمونات، كما يؤدي إلى اضطراب مستوى الأنسولين و ما يصاحبه من زيادة في الوزن.

3- أسباب وراثية:

 يزيد خطر زيادة الوزن في حال وجود تاريخ عائلي لمرض السمنة، كما تلعب الوراثة أيضاً دوراً في عملية تنظيم و توزيع الدهون في مناطق الجسم المختلفة.

4- انقطاع الطمث:

انقطاع الدورة الشهرية لدى السيدات يسبب تغيرات هرمونية، مما تزيد من الشعور بالجوع و الإكتئاب.

5-  الأمراض:

الإصابة ببعض الأمراض قد تسبب السمنة مثل كسل الغدة الدرقية التي تؤدي إلى نقص هرمون الغدة الدرقية و بالتالي تقليل عملية الحرق الغذائي و من ثم زيادة الوزن.
و من الأمراض الأخرى التي تؤدي إلى السمنة تكيسات المبايض لدى السيدات، و الأمراض التي قد تعوق عن الحركة الطبيعية و تقلل النشاط مثل التهاب المفاصل و الروماتيزم.

6- الاضطرابات النفسية:

تتأثر عادات تناول الطعام بمشاعر و عواطف الأشخاص، ففي حالات التوتر و الحزن قد تزيد الرغبة في تناول الطعام، و بالتالي يزيد خطر زيادة الوزن. أيضاً الإصابة بالاكتئاب تؤدي إلى زيادة تناول الطعام بهدف تسين المزاج.

7-الأدوية:

 تناول بعض الأدوية قد يتسبب في زيادة الوزن مثل:الكورتيزون، بعض المنشطات، مضادات الاكتئاب و الأدوية النفسية من أدوية الفصام و مضادات التشنجات و خاصة الجابابنتين، بعض أدوية السكرى و ارتفاع ضغط الدم، لما لها من تأثير على وظائف الجسم المختلفة و على المخ.

8- العادات الغذائية الخاطئة: 

بعض العادات الغذائية الخاطئة مثل عدم تناول وجبة الفطار ، كثرة تناول الأطعمة من خارج المنزل لكونها وجبات سريعة مليئة بالدهون، تناول وجبات دسمة قبل النوم و تناول الأكل كمكافأة.

9- اضطرابات النوم و الأرق:

اضطرابات النوم و الأرق تؤدي إلى زيادة الوزن و الإصابة بالسمنة لأن عدم الاسترخاء و النوم بشكل كافي يحفز إفراز هرمون الجريلين المسؤول عن زيادة الشهية، كما يثبط هرمون الليبتين المسؤول عن تثبيط الشهية.

10 – قلة الوعي بمخاطر السمنة:

قلة الوعي بمخاطر الوزن الزائد يعد سبباً في انتشار السمنة، لذا يجب التنويه على مخاطر السمنة على الصحة العامة و معرفة كل الأمراض المصاحبة للسمنة مثل ارتفاع ضغط الدم، ارتفاع مستوى السكر، الحصوات المرارية، العرضة للإصابة بالسكتات الدماغية، الأرق، انقطاع التنفس أثناء النوم.