عملية كشكشة المعدة أو طي المعدة

عملية كشكشة المعدة أو طي المعدة
عملية كشكشة المعدة أو طي المعدة

كشكشة المعدة هي إجراء جراحي يتم لعلاج حالات السمنة والتي تعتبر مرض العصر في هذه الأيام، ويعاني منها العديد من الأشخاص في مصر وحول العالم. وتتمثل كشكشة المعدة في تصغير حجم المعدة عن طريق طي الجزء العلوي من المعدة باستخدام الخيوط الجراحية وبواسطة المناظير الجراحية.

وفيما يلي نتناول بعض المعلومات المهمة والمفيدة عن عملية كشكشة المعدة.

ما هي عملية كشكشة المعدة (طي المعدة)؟

عملية كشكشة المعدة أو طي المعدة هي واحدة من عمليات السمنة التي يجريها د. أحمد المصري بكل براعة وعملية طي المعدة تستخدم في التخلص السمنة وعلاج أصحاب زيادة الوزن والتي تعتبر صغيرة نسبيًا ولكن يصعب التخلص منها بالنظام الغذائي وحده أو ممارسة الرياضة. وتتم عملية كشكشة المعدة عن طريق الخيوط الجراحية لتصبح المعدة على شكل الأنبوبة بدون استخدام دباسات جراحية وبدون استئصال جزء من المعدة.
الجراح دكتور أحمد المصري

تاريخ عمليات كشكشة المعدة:

ويعتبر صاحب فكرة عملية طي المعدة أو عمليات كشكشة المعدة هو العالم Ewart وتم ابتكارها عام 1896، حيث قام بفكرة عملية طي المعدة لعلاج تمدد المعدة وعلاج السكر أيضاً. وفي عام 1969، أول عالم استخدم هذه العملية هو Kirk لعلاج السمنة، وبعدها تم استخدامها مرة أخرى بواسطة اثنين من العلماء وهما Well Kinsons وTret Pars عامي 1967 و1981.

أما عام 2006 تم عمل دراسة على عملية طي المعدة أو كشكشة المعدة بواسطة الطبيب الإيراني Taleb Pour كعملية بديلة لعمليات تكميم المعدة، ولكن بتكلفة أقل. تمت الدراسة على 100 مريض وكان معدل مؤشر كتلة الجسم بين 36 - 58، وتابعوا نزول الوزن معهم والذي كان مقبول إلى حد كبير، حيث فقدوا حوالي 60% من الوزن الزائد في خلال سنتين. وكما ذكرنا من قبل الهدف من كشكشة المعدة هو تصغير حجم المعدة من خلال الخيوط الجراحية مع عدم استخدام دباسات أو استئصال جزء من المعدة، أو استخدام جسم غريب مثل حزام المعدة وهذا ما يساعد في تقليل نسبة التسريب التي قد تحدث في بعض حالات عمليات تكميم المعدة.


 

اقرأ ايضًا عن : تكميم المعدة

خطوات عملية كشكشة المعدة (طي المعدة):

عمليات كشكشة المعدة بدون جراحة تعد إجراء آمن لأنه يتم باستخدام المناظير الجراحية تحت تأثير التخدير الكلي.. وفيما يلي نستعرض خطوات كشكشة المعدة بالتفصيل:

1- تخدير كُلي للمريض.

2- استخدام المنظار الجراحي ويتم طي المعدة لعدة طبقات.

3- يتم استخدام الخيوط الجراحية بعدها.

4- تستغرق العملية حوالي 60-90 دقيقة.


الفحوصات المطلوبة قبل عملية كشكشة المعدة (طي المعدة):

يحرص دكتور أحمد المصري على إجراء كل خطوات الأمان قبل وأثناء وبعد إجراء العمليات.. ولذلك قبل إجراء عملية كشكشة المعدة في مصر يجب إجراء هذه التحاليل والفحوصات:

1- رسم قلب أو أشعة على الصدر.
2- سكر صائم.
3- صورة دم كاملة.
4- سيولة الدم.
5- أشعة تلفزيونية على البطن والمرارة.
6- وظائف الكبد والكلى.


مميزات عملية كشكشة المعدة (طي المعدة):

1- المعدة تظل قادة على الامتصاص وإفراز الهرمونات بشكل طبيعي (لا تؤثر على وظيفة الجهاز الهضمي).
2- يصل حجم المعدة إلى 150 مل.
3- عملية بسيطة ونسبة المضاعفات قليلة جداً.
4- نسبة الوفاة قليلة جداً أو لا تُذكر.
5- عدم استخدام دباسات أو حزام معدة.
6- عدم الاضطرار لاستئصال جزء من المعدة.
7- من السهل فك طي المعدة مع مرور الوقت.

عملية كشكشة المعدة بالمنظار: 
هي نوع من أنواع العمليات الجراحية التي تتطلب تقطيع البطن والتي يمكن أن تكون مؤلمة وتستلزم فترة شفاء طويلة. ولكن مع عملية كشكشة المعدة بالمنظار، يتم إجراء العملية باستخدام المنظار الجراحي والذي يتم إدخاله من خلال ثقب صغير في البطن، وهذا يعني أن العملية أقل مؤلمة وأقل تدخلاً جراحياً ويتم الشفاء منها بشكل أسرع.


تجارب عملية كشكشة المعدة:
 قد تختلف من شخص لآخر، وقد يشعر بعض المرضى بتحسن سريع بعد العملية، بينما قد يستغرق آخرون وقتًا أطول للتعافي. ومن المهم مراجعة الطبيب بشكل منتظم بعد العملية للتأكد من أن الجرح يلتئم بشكل جيد وللمساعدة في الوصول إلى الوزن المثالي.

فريق طبي متكامل



تكلفة عملية كشكشة المعدة في مصر:
يمكن إجراء عملية كشكشة المعدة في مصر بتكلفة معقولة مقارنة بالدول الأخرى، ويعتبر الأمر متاحاً للعديد من الأشخاص. ومع ذلك، فإن تكلفة العملية تختلف باختلاف المنطقة والمستشفى. فقد تتراوح بين 30,000 جنيه و50,000 جنيه، ويمكن أن تختلف الأسعار بناءً على المستشفى، وأيضًا تتوقف التكلفة على التقنية المستخدمة في عملية كشكشة المعدة حيث يمكن إجراء كشكشة المعدة بدون جراحة باستخدام تقنيات مختلفة مثل إدخال البالون المعدة أو إجراء تقنية المنظار. ومع ذلك، قد لا تكون هذه الخيارات مناسبة لجميع المرضى، وقد يحتاج البعض إلى عملية جراحية. وتبقى عملية كشكشة المعدة بالمنظار هي نوع من أنواع الكشكشة التي تستخدم المناظير الجراحية الدقيقة، وهي أكثر أمانًا وأقل تدخلاً جراحي.


تجربتي مع كشكشة المعدة:
تعتبر عملية كشكشة المعدة من التقنيات الحديثة التي تستخدم في مجال علاج السمنة وتحسين الصحة العامة. قمت بتجربة هذه التقنية مؤخرًا وكانت تجربة رائعة غيرت كثيرًا في حياتي. في البداية، أخذت بعض الوقت لأتكيف على تقليل كمية الطعام الذي أعتدت أن أتناوله، ولكن بمجرد مرور بعض الوقت، شعرت بالراحة والانتعاش بسبب خسارة جزء من وزني. أصبحت حركتي سلسة وارتفع مستوى لياقتي البدنية، وكان الأمر ممتعًا بشكل لا يوصف.
لاحظت أيضًا أن الحرص على اتباع النظام الغذائي الصحي يساعد على إزالة السموم من الجسم وتحسين صحة الجهاز الهضمي.  فكانت تجربتي مع كشكشة المعدة مذهلة وسأوصي بها لأي شخص يرغب في تحسين لياقته البدنية وصحته العامة.


الفرق بين عمليات كشكشة المعدة وعملية تكميم المعدة:
تعتبر عمليات كشكشة المعدة وتكميم المعدة من الإجراءات الجراحية المستخدمة لعلاج السمنة المفرطة. ومع ذلك، فإنهما يختلفان تمامًا في الطريقة التي يعملان بها على تقليل وزن المريض. في عملية كشكشة المعدة، يتم طي المعدة ولتقليل حجمها بعد ذلك. وبما أن المعدة أصغر، يستطيع المريض تناول كمية أقل من الطعام قبل شعوره بالشبع، وهذا يؤدي إلى فقدان الوزن. على الجانب الآخر، تكميم المعدة يتم خلالها إزالة 70 % من حجم المعدة ومما يغير في شكل المعدة لتكون على شكل أنبوب. وبعدها يقلل المريض من كمية الطعام التي يتناولها قبل شعوره بالشبع بسبب حجم المعدة الصغير. وبصورة عامة، فإن كشكشة تقلل من حجم المعدة بنسبة أقل من التكميم، ولكنها تحتفظ بطريقة معالجة المعدة للطعام. من ناحية أخرى، تكميم المعدة يزيل جزءًا كبيرًا من المعدة ويؤدي إلى تغيير شكلها ويجعل مريض السمنة له القدرة على السيطرة على كمية طعامه وشعوره بالجوع كما أن تكميم المعدة يجعل التعايش مع نظام الحياة الصحي أكثر سهولة وتحافظ على الوزن المثالي. 

تحديات تواجه عملية كشكشة المعدة (طي المعدة) على المدى البعيد:

1- مطلوب التزام شديد من المريض، حيث من السهل التحكم في الأكل و لكن من الصعب التحكم في السوائل.
2- نسبة القئ عالية جداً.
3- نسبة زيادة الوزن على المدى البعيد عالية جداً، حوالي 50-60% من الوزن الذي تم فقدانه بعد العملية.
4- حدوث ندبات بين الغرز الجراحية.


تصحيح عمليات كشكشة المعدة:
وفي حالة عدم تمكن عملية طي المعدة من التخلص من السمنة يتم تصحيح العملية من خلال عمليات تكميم المعدة أو تحويل المسار المصغر أو الكلاسيكي التي تعتبر من أحدث انواع عمليات السمنة، وتحقق نسب نجاح أعلى بكثير من طي المعدة، وتعالج مريض السمنة من مضاعفتها مثل السكر، الضغط، الكوليسترول، ضيق التنفس، التهاب المفاصل والكثير من أمراض الجهاز الهضمي مثل القولون العصبي، ارتجاع المريء وقرحة المعدة. بالإضافة إلى صعوبة زيادة الوزن مرة أخرى إلا مع بعض الحالات القليلة جداً وسببها بنسبة كبيرة هو عدم التزام المريض بالغذاء الصحي والتمرينات الرياضية. غير ذلك أن يوم بعد يوم تتعدد أنواع عمليات تكميم المعدة لتناسب معظم حالات السمنة مثل التكميم الدقيق، التكميم البكيني، تكميم الفتحة الواحدة والتكميم المعدل.