نصائح جراحية

اعرف ما يهمك عن أقل وزن لعملية تكميم المعدة
اعرف ما يهمك عن أقل وزن لعملية تكميم المعدة
- ما هي عملية تكميم المعدة؟
قد يتبادر إلى الذهن عند سماع كلمة عمليات السمنة أو عملية تكميم المعدة، أنها عملية جراحية معقدة تحتاج إلى الإقامة في المستشفى و فترة نقاهة طويلة حتى يتم التعافي من أثر الجراحة. 
و لكن العكس هو الصحيح فمع تقدم العلم في مجال جراحة المناظير، أصبحت عملية تكميم المعدة  من العمليات الجراحية السهلة والتي لا تحتاج إلى الإقامة في المستشفى، ويستطيع الإنسان أن يعود لممارسة حياته بعدها بسرعة. 
و لذلك تعتبر عملية تكميم المعدة من الحلول المثالية والآمنة للتخلص من مرض السمنة المفرطة. 

اقرأ ايضًا عن : تكميم المعدة

- ما هي السمنة المفرطة و أسبابها؟ 
السمنة المفرطة هي أحد أمراض هذا العصر، و تحدث بسبب اعتماد الإنسان على أنماط حياتية بعيدة عن النشاط و الحركة و العادات الصحية؛ حيث يعانى فيها الشخص من تراكم كميات من الدهون في مختلف أجزاء جسمه داخليًا و خارجيًا.
 و مع زيادة تراكم الدهون، يزيد معها خطر الإصابة بالأمراض المزمنة مثل مرض السكر من النوع الثاني، أمراض القلب و مرض ارتفاع ضغط الدم بجانب مشاكل و آلام المفاصل. كما أن السمنة تؤثر على الخصوبة و تسبب تأخر الإنجاب. 
- أسبابها: 
أن للسمنة المفرطة أسباب متنوعة و لكن تشترك جميعها في حصول الشخص على سعرات حرارية أكثر مما يحتاج، مع عدم قدرته على حرقها.
1- الإفراط في تناول الطعام الغني بالسعرات الحرارية:
مثل الأغذية الغنية بالدهون و الكربوهيدرات و التي تتمثل في الوجبات السريعة.
2- قلة النشاط البدني و الحركة :
حيث أن قلة ممارسة الرياضة، واتباع روتين يومي خالي من الحركة والنشاط يقلل من معدل حرق الدهون.
3- عدم الحصول على قسط كافي من النوم:
حيث أثبتت الدراسات التأثير السلبي لقلة النوم على هرمونات الشهية، فتزيد من هرمون (الجريلين) الذي يزيد من الشهية للطعام و يسبب الجوع المستمر.
4- الإصابة ببعض الأمراض: 
مثل كسل الغدة الدرقية و مرض تكيس المبايض.

و لمعرفة أقل وزن لعملية تكميم المعدة، يجب أن تتعرف على العامل الأساسي لقياس نسبة الدهون المتراكمة في الجسم و هو مؤشر الكتلة.

حيث يعد قياس مؤشر كتلة الجسم هو الفيصل في تحديد إذا ما كان الشخص يحتاج إلى عملية تكميم المعدة للتخلص من زيادة الوزن أم لا، مع وجود عدة عوامل أخرى وهى: 
1-  تعد عملية تكميم المعدة ضرورية للأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن مع مؤشر كتلة جسم يتراوح بين 35 و 40، وتكون زيادة الوزن مصحوبة بأمراض مزمنة مثل أمراض القلب و السكر و ارتفاع ضغط الدم و ارتفاع نسبة الكوليسترول. 
2-  تعد عملية تكميم المعدة الحل الأمثل للأشخاص الذين يتخطى كتلة أجسامهم 40 حتى فى عدم وجود أمراض مزمنة تهدد حياتهم.
3-  تعد عملية تكميم المعدة الحل القياسي لمرضى النهم و الذين يعانون من عدم التحكم في الجوع.
و بذلك يصبح أقل وزن لعملية تكميم المعدة، رقم نسبي مرتبط برقم مؤشر كتلة الجسم.


- كيف تتم عملية انقاص الوزن بواسطة تكميم المعدة؟
نستطيع بواسطة عملية تكميم المعدة التحكم في شهية مريض السمنة، بالإضافة إلى التحكم في كمية الطعام التي تدخل إلى المعدة،
 و ذلك لأن  في عملية تكميم المعدة يقوم الجراح باستئصال جزء من المعدة و الذي يحتوي على الغدد المسئولة عن إفراز هرمون الجوع، بالإضافة إلى أن هذا الاستئصال يقوم بتصغير حجم المعدة بنسبة 80 %.
 و بهذا الشكل تكون عملية تكميم المعدة قامت بعملها على محورين و ساعدت المريض في التخلص من شعوره بالجوع المستمر و أصبح متحكمًا في كمية طعامه، و هذا ما يساعده على التخلص من دهونه المتراكمة و وزنه الزائد ويساعده على الوصول لوزنه المثالي.
و لك أن تعلم عزيزي القارئ أن عملية تكميم المعدة ما هي إلا بداية لرحلة تملأها الصحة و السعادة؛ لأن مع استمرارك و حرصك على اعتماد أساليب الحياة الصحية ستجد أن أمراضك المزمنة قد اختفت، و استرددت شبابك.